كلية الشريعة والقانون

كلمة العميد

 

 

 

الحمد الله الذي بنعمته تتم الصالحات والصلاة والسلام على نبينا محمد وعلى اله وصحبه أجمعين

 

فانطلاقا من اكتمال المنظومة التعليمية واتجاه المملكة نحو تحقيق الاكتفاء للجامعات من كافة التخصصات التي تفيد المواطنين والمسلمين وغيرهم في كل أنحاء العالم .

 

فقد تم بحمد الله ومنته افتتاح كلية الشريعة والقانون حديثا من تاريخ الاعتماد التابعة لجامعة الجوف لنشر الثقافة الشرعية و القانونية لخدمة أبناء المنطقة والمناطق المجاورة علي أعلي مستوي من التقدم العلمي والتكنولوجي وذلك للمساهمة في تزويد سوق العمل السعودي والعربي بكفاءات متميزة في التخصصات الشرعية والنظامية بكل أنواعها وأيضا ًالقضائية ولتنضم هذه الكلية لنظيراتها من كليات الشريعة في المملكة العربية السعودية ولتساهم في تلبية احتياج المملكة من الكفاءات العلمية وخاصة في المجال العدلي و القانوني, وفق أرقي المعايير الأكاديمية.

 

 ولعل هذه الأسطر المقتضبة تعبر عن ما تهدف إليه هذه الكلية وتعطي الناظر فيها صورة عن رسالتها ورؤيتها و أهدافها وخططها ومناهجها ونتطلع إلى أن  تؤدي هذه الكلية الغرض المنشود منها وتفي بالمقصود نسأل الله تعالى أن يبارك في الجهود ويسدد الخطى.

 

 

 

عميد كلية الشريعة والقانون

 

 

| | | ع+  ع-