عمادة شؤون أعضاء هيئة التدريس والموظفين

| | | ع+  ع-

نبذة عامة

نشأة العمادة

أُنشئت عمادة شؤون أعضاء هيئة التدريس والموظفين  بموجب موافقة خادم الحرمين الشريفين رئيس مجلس الوزراء رئيس مجلس التعليم العالي ـ يحفظه الله ـ بالتوجيه البرقي الكريم رقم 9353/م ب وتاريخ 14/11/1430هـ وذلك  بناءً على توصية مجلس التعليم العالي في جلسته (السادسة والخمسين ) المعقودة في 11/7/1430هـ وحيث جرى تبليغ ذلك بموجب خطاب معالي وزير التعليم العالي رقم 2227/أ وتاريخ 23/11/1430هـ وصدور قرار معالي مدير الجامعة رقم 1701/ص م م/30 في 25/12/1430هـ القاضي بتنفيذ التوجيه الكريم على أن تكون مرجعية العمادة لمدير الجامعة.

وقد كانت العمادة قبل ذلك إدارة عامة ونظراً لأهمية الدور الذي تختص به لكونها المحرك الرئيسي في العملية الإدارية ولتأثيرها الملموس على جودة الأنشطة التعليمية والبحثية والمجتمعية والإدارية ، وفي ظل التطور الكبير والمتسارع والتغيّر المستمر الذي تشهده جامعة الجوف كان لابد من إنشاء عمادة لشؤون اعضاء هيئة التدريس والموظفين لمواكبة  هذه التطورات المتلاحقة ولكي تعمل على تحقيق  رؤية ورسالة وأهداف الجامعة من خلال الاهتمام بالعنصر البشري.