رسالة الجامعة: تقديم مخرجات تعليمية وبحثية لتنمية المجتمع

المستجدات

03.09.2019

نظمته عمادة شؤون الطلاب: جامعة الجوف تحتفي بالطلاب المستجدين للعام الجامعي 1441هـ

المركز الجامعي للإعلام والاتصال :

هنأ معالي مدير الجامعة أ.د/ إسماعيل البشري الطلبة المستجدين بقبولهم في الجامعة، وحثهم على بذل الجهد في طلب العلم ومقدماً لهم بعض النصائح عن الحياة الجامعية :"لقد انتقلتم اليوم من مرحلة التعليم إلى مرحلة التعلم، مرحلة البحث العلمي والاعتماد على النفس وخوض معترك الجامعة بكل ما فيها من مفاصل تحتاج من الطالب الصبر والمثابرة والعزيمة على بداية جادة تؤدي لنهاية مفرحة إن شاء الله..".

وعبر الدكتور البشري، خلال كلمته في حفل استقبال الطلاب المستجدين بالمدينة الجامعية، عن سعادته بالحضور المميز الذي يدل على الرغبة بالتفاعل مع الحياة الجامعية منذ اليوم الأول، مبيناً للطلبة أهمية التعرف على اللوائح والتعليمات المنظمة للدراسة والاختبارات، وكل مفاهيم الحياة الجامعية، والتركيز على دراستهم والبعد عن كل الطرق التي تودي بهم إلى الفكر المتطرف الذي يضرهم ويضر وطنهم الذي قدم لهم ويقدم الكثير حتى وصلوا هذه المرحلة من حياتهم.

وأضاف أن الجامعة هيأت البيئة الملائمة ووفرت كافة الخدمات التي تساعد على الإبداع والتميز وتحقيق الآمال والتطلعات لخدمة الوطن والمجتمع.

ودعا الطلاب المستجدين للتفريق بين المرحلة الثانوية والجامعية التي تتطلب الاعتماد على الذات، مؤكداً أهمية المواظبة على الحضور والالتزام بالخلق والسلوك القويم في التعامل مع أعضاء هيئة التدريس والموظفين.

كما وجههم إلى اللجوء إلى القنوات الرسمية فيما يتعلق بأية مطالب تسهم في تعلمهم والاطلاع بدقة على لوائح وأنظمة الجامعة والالتزام بها وتكريس قيم التسامح والمحبة والانتماء للوطن .

وفي الختام طالب معالي مدير الجامعة، الطلبة المستجدين بضرورة بذل قصارى جهدهم للتفوق والتميز في دراستهم الجامعية والاستفادة من الإمكانات التي تتمتع بها الجامعة من أنشطة وبرامج متنوعة وخدمات مقدمة طوال العام الجامعي.

وكان الحفل الذي نظمته عمادة شؤون الطلاب قد تضمن عرضاً تعريفي بالمدينة الجامعية ومرافقها، وعرضاً تفصيلياً عن الخدمات الإلكترونية التي يمكن للطالب الاستفادة منها في الجامعة.

فيما قدم الطالب حاتم المفضي كلمةً بالنيابة عن زملائه الطلاب المستجدين عبر فيها عن سعادتهم للانضمام للمرحلة الجامعية وإكمال مشوارهم التعليمي معتبراً هذا اليوم هو بداية انطلاقتهم نحو مستقبل مشرق إن شاء الله.

كما قدم عميد شؤون الطلاب د. هزاع الفويهي كلمةً للطلاب تناول خلالها عدداً من المحاور المركزية كخدمات شؤون الطلاب، والأنظمة واللوائح التي تطبقها الجامعة، مستمعاً للعديد من مداخلات الطلاب التي تناولت جوانب يرغبون التعرف عليها في بداية مشوارهم الجامعي.

يذكر أن الحفل قد انطلق بجولة الدكتور البِشري والحضور على أركان المعرض المصاحب، الذي قدمت من خلاله قطاعات الجامعة توضيحاً لخدماتها للطلاب، كعمادة شؤون المكتبات، مركز الإرشاد الطلابي، عمادة التعلُّم الالكتروني، عمادة القبول والتسجيل، وإدارة الأمن والسلامة.

وفي السياق ذاته كانت جامعة الجوف مطلع الأسبوع الجاري قد استقبلت  26000 طالبة وطالباً في مختلف الكليات والمقرات في صباح اليوم الأول من الدراسة، ببرنامج متنوع تضمن التعريف بالبيئة العمرانية في المدينة الجامعية، وما فيها من طرقات ومبانٍ متعددة، حيث ساهم الطلاب من جوالة الجامعة وأفراد من إدارة الأمن والسلامة بمهمة الإرشاد والتوجيه نحو المقرات بإشراف عمادة شؤون الطلاب، فيما تولى أعضاء من الهيئات التدريسية في مختلف الكليات إرشادهم داخل المباني، كما تواجد عند بوابات المباني عمداء الكليات ووكلاؤهم، الذين شاركوا في استقبال الطلبة المستجدين وإرشادهم.

 كما قامت كليات الجامعة في القريات وطبرجل باستقبال طلابها في مقراتها بمشاركة عمداء الكليات وأعضاء هيئة التدريس.

فيما احتفت مجمعات كليات البنات بالجامعة بجميع الطالبات المستجدات بحفلات تضمنت تعريفهن بالمرحلة الجامعة ومايتعلق فيها لوائح وتعليمات وخدمات متنوعة، حيث حضرت وكيلة الجامعة لشؤون الطالبات في مجمع سكاكا، فيما حضرت عميدة مجمع القريات

حفل استقبال المستجدات هناك، والمشرفة الإدارية في طبرجل.