انتم هنا :  » الأخبار
| | | ع+  ع-

المستجدات

14.04.2018

برعاية الأمير بدر بن سلطان: الجامعة تزف أكثر من " 2600 " خريجة في الدفعة الثانية عشرة

المركز الجامعي للإعلام والاتصال :

 

برعاية صاحب السمو الملكي الأمير بدر بن سلطان بن عبدالعزيز آل سعود أمير منطقة الجوف، احتفلت الجامعة مساء اليوم السبت بتخريج الدفعة 12 من طالباتها، اللاتي شاركن أمهاتهن وأستاذاتهن ومجتمع الجوف بهذه المناسبة الوطنية بمجمع كليات البنات بسكاكا، حيث بلغ عدد الخريجات 2695 طالبة من مختلف التخصصات.

 

وكان الحفل قد انطلق بمسيرة الخريجات أمام وكيلة الجامعة لشؤون الطالبات وقيادات الجامعة والحاضرات من الأمهات وضيفات الجامعة، ثم ألقت الطالبة بكلية العلوم الإدارية والإنسانية فلوه عبدالله الدرعان كلمة الخريجات، أكدت خلالها ونيابة عن زميلاتها حرصهن لمواصلة مسيرة تحصيل العلم، والالتحاق برَكب قافلة البناء الوطني، مشيرةً إلى ما تلقته وزميلاتها من علوم ومعارف ستساعدهن ليكُن قدوةً للأجيال القادمة، عبر أداء واجبهن بإخلاص تجاه المجتمع والوطن.

 

بعد ذلك عُرض فيلم مرئي فيلم يحكي جوانب من أبرز إنجازات الجامعة خلال العام الماضي، في المجالات البحثية والمجتمعية والإدارية وغيرها من المجالات.

 

ثم تلت وكيلة الجامعة لشؤون الطالبات المكلفة د. أسماء المويشير بيان الخريجات حسب كلياتهن، مشيرةً إلى الدفعة الأولى من خريجات برامج الماجستير في الجامعة، كما لفتت إلى القرارات الملكية التي عززت مكانة المرأة وأتاحت لها المزيد من الإمكانات لكي تثبت قدرتها على ممارسة دورها في خدمة الدين والوطن، كما أعلنت نتائج التخرج على مستوى كليات الجامعة، رافعة شكرها الوافر للقيادة الحكيمة على ما توليه من دعم كبير وتمكين للمرأة، وكذلك لمعالي وزير التعليم ومعالي مدير الجامعة على دعمه لوكالة الجامعة لشؤون الطالبات.

وفي ختام كلمتها هنأت د.المويشير جميع الخريجات وشكرت جميع فرق العمل لإعداد الحفل.

 

وعُرضت كلمة مسجلة لمعالي مدير الجامعة أ.د / إسماعيل البشري أعرب فيها عن اعتزازه بهذا اليوم الذي عدَّه من أيام الوطن المباركة، مرحِّباً بالحاضرات من طالبات الجامعة ومنسوباتها والضيفات، مضيفاً : " تنطلق بلادنا نحو مستقبل واعد، ونهضة شاملة قائدها سلمان الحزم والعزم وولي عهده الأمين، في سبيل تحقيق الرؤية الطموحة للبلاد، لتحقق للوطن والمواطنين اقتصاداً مزدهراً ووطناً طموحاً ومجتمعاً حيوياً".

 

وبارك مدير الجامعة للطالبات وأمهاتهن هذا الإنجاز التي سبقه الجهد والصبر والطموح في تحصيل العلم والمعرفة، مستعرضاً عقب ذلك جملة المنجزات التي تحققت هذا العام، والتي كان من أهمها بناء الخطة الاستراتيجية للجامعة على ضوء ما ورد في الرؤية الوطنية الطموحة، ومراجعة جميع الخطط الأكاديمية في الكليات وإعادة تقييمها بما يحقق أهداف الرؤية، كما أشار معاليه إلى اعتماد كلية طب الأسنان أكاديمياً لدى الهيئة الأوروبية لتعليم طب الأسنان، باعتبارها رابع كلية على مستوى المملكة، واعتماد الكلية من قبل الهيئة السعودية للتخصصات الصحية باعتبارها مركز تدريب للبورد السعودي، وكذلك حصول كلية الصيدلة على المركز الرابع في معرض ومؤتمر دبي للصيدلة والتكنولوجيا، وما حققته أيضاً كلية الطب في إجراء عمليات جراحية متقدمة ومعقدة تجرى لأول مرة على مستوى شمال المملكة، بالإضافة إلى منجزات أخرى تحققت لمختلف الكليات، مشيراً إلى القفزات التي تحققت في مجال الابتعاث، والنشر العلمي الموافق لأعلى المعايير العالمية، والمعامل المتطورة والمتنوعة التي تم توفيرها لتواكب العملية التعليمية، بالإضافة إلى ما تم تحقيقه من مراكز متقدمة في المجال الرياضي في مختلف الاتجاهات على مستوى الوطن، وكذلك العقود الإنشائية التي تم توقيعها، مساهِمةً بكل ذلك في خدمة الوطن والمجتمع، مضيفاً أن الجامعة ترجمت هذا الدعم الكبير الذي توفره الدولة لقطاع التعليم، مقدماً الشكر لمقام خادم الحرمين الشريفين وولي عهده الأمين على ما يوليانه من اهتمام ورعاية للتعليم في البلاد، ولأمير منطقة الجوف صاحب السمو الملكي الأمير بدر بن سلطان بن عبدالعزيز على رعايته حفلات التخرج بالجامعة، واهتمامه بشؤونها ودعمها، ولمعالي وزير التعليم لدعمه اللامحدود للجامعة.

 

وفي ختام كلمته قدم الدكتور البشري الشكر لكافة منسوبات الجامعة من وكيلات وأستاذات وإداريات، ولكل من تعاونت مع الجامعة من الجهات الحكومية طيلة العام.

 

واختُتم الحفل باستلام الطالبات المتفوقات وثائقهن من وكيلة الجامعة لشؤون الطالبات د. أسماء المويشير، وسط حضور أستاذاتهن وأمهاتهن ومجتمع الجامعة وضيوفها.