عمادة شئون المكتبات

انتم هنا : الإدارة » العمادات » عمادة شئون المكتبات » عن العمادة » الخطة الإستراتيجية
| | | ع+  ع-

الخطة الإستراتيجية

 

الخطة الاستراتيجية لعمادة شؤون المكتبات

 

 تولي جامعة الجوف أهمية قصوى لتطوير منظومة التعليم وخدماتها في مجالات التعليم، والبحث العلمي، وخدمة المجتمع ومن هنا جاءت أهمية الخطة الاستراتيجية لعمادة شؤون المكتبات من إدراك أن التخطيط الاستراتيجي يساهم في تحقيق الأهداف المرجوة وبالتالي نمو وتطوير العمادة، فهو يساعد على مراقبة التقدم وتقييم النتائج، ويسهل تطوير الخدمات الجديدة ويمكن العمادة من النظر والتطلع إلى المستقبل بطريقة علمية. وبناء على ما ورد فقد بدأت عمادة شؤون المكتبات ممثلة في لجنة الجودة والتخطيط الاستراتيجي بالعمادة  في وضع الخطة الاستراتيجية (2018-2022) من خلال إدراك المفهوم العام للتخطيط الاستراتيجي وكيفية تنفيذه، مع الأخذ في الاعتبار متطلبات ومعايير الاعتماد الأكاديمي المؤسسي والبرامجي لهيئة تقويم التعليم.

تم الاعتماد في إعداد هذه الخطة على الخطة الاستراتيجية الأولى لجامعة الجوف (2018-2022) والتي حملت الكثير من الأفكار والمفاهيم المهمة عن كيفية التخطيط والتطوير، إضافة إلى حضور ورش العمل التي أعدها مكتب التخطيط الاستراتيجي بالجامعة حول كيفية إعداد وتنفيذ الخطط الاستراتيجية، وكذلك الاطلاع على المصادر التي تتحدث عن الخطط الاستراتيجية عامة وفي مجال المكتبات الجامعية ومصادر التعلم بصفة خاصة.

وفى الختام فإننا ندرك جيداً أن التخطيط الاستراتيجي هو عملية مستمرة ستساعدنا بإذن الله على الاستجابة إلى البيئة المتغيرة التي تعمل فيها المكتبات، ونتمنى أن تحقق هذه الخطة الاستراتيجية رؤيتنا الحالية حول المستقبل المنشود لمكتبات بجامعة الجوف.

    لجنة الجودة والخطة الاستراتيجية بإدارة عمادة شؤون المكتبات

 للإطلاع على الخطة الإستراتيجية لعمادة شؤون المكتبات يرجى الضغط هنا